sakennet.com

عالم الانترنت
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 هوامش الدراسة: مغربية الصحراء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sarabital315
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

المساهمات : 122
تاريخ التسجيل : 20/11/2007
العمر : 58

مُساهمةموضوع: هوامش الدراسة: مغربية الصحراء   السبت نوفمبر 24, 2007 8:54 am

هوامش الدراسة :

(1) خالد الناصري ، "الصحراء المغربية: نظرة واقعية ومتبصرة" ، وارد في: معركة فلسطين العربية ومعركة الصحراء المغربية معركة وحدة الأمة العربية المتحررة ، مؤلف جماعي ، الدار البيضاء ، مطابع البيان ، يوليوز 1979 ، ص 19.
(2) عبد الحكيم بديع ، البوليساريو من التأسيس إلى التفكك ، الرباط ، (بدون ذكر اسم دار النشر) ، 1995 ، الطبعة الأولى ، ص 14.
(3) راجع غوفير عبد الحق ، الصحراء الغربية ، رسالة لنيل دبلوم الدراسات العليا ، جامعة محمد الخامس ، كلية الحقوق بالرباط ، 1993-1994 ، ص 85.
(4) انظر عبد الوهاب بن منصور ، حفريات صحراوية مغربية ، الرباط ، المطبعة الملكية ، 1975 ، ص 23.
(5) انظر عبد المجيد بن جلون ، مذكرات المسيرة الخضراء ، الدار البيضاء ، شركة الطبع والنشر ، 1975 ، ص 32.
(6) عبد السلام المودن ، الدولة المغربية : قضايا الديمقراطية ، القومية والاشتراكية ، الدار البيضاء ، عيون المقالات ، 1990 ، الطبعة الأولى ، ص 72.
(7) "أدلة دامغة تؤكد مغرية الصحراء" ، مجلة الأمن الوطني ، العدد 196 مرجع سابق ، ص 6.
(Cool انظر عبد العزيز خلوق التمسماني ، بحوث ونصوص حول تاريخ المغرب المعاصر ، المحمدية ، منشورات سليكي إخوان ، 1996 ، الطبعة الأولى ، ص 35.
(9) صدوق محمد أبيه ، الصحراء المغربية قبل الاحتلال وبعده ، الجزء الأول ، العيون ، مطبعة فضالة ، 1989 ، الطبعة الثانية ، ص 123.
(10) محمد عنان ، الصحراء المغربية حقيقة وتاريخ ، مرجع سابق ، ص 25.
(11) مقتطف من تصريح وزير الداخلية المغربي الأسبق السيد إدريس المحمدي في الندوة الصحفية التي عقدها يوم 9 مارس 1958 ، انظر: مجلة إضاءات ، العدد الأول يناير 1999 ، ص 33.
(12) voir Ali Yata، le Sahara occidental marocain، Casablanca، Ed. ALBAYAN، Octobre 1972، p 31.
(13) جريدة الصحراء المغربية ، العدد 4005 ، بتاريخ 7 يناير 2000.
(14) Ali Yata، Le Sahara occidental marocain، op. cit، p 92.
(15) سوف نتطرق لتحليل مضامين هذه الاتفاقية في الفقرة الثانية من هذا المطلب.
(16) La marocanité du Sahara، voir le site Internet :http//www.courrier international.com/dossiers
(17) Rachid LAZRAK، le contentieux territorial entre le Maroc et l’Espagne، CASABLANCA، DAR el Kitab، 1979، p 137.
(18 ) F. Trout، Morocco’s Sahara frontiers، Genève، Drog، 1969، p 156.
(19) راجع أحمد السلمي الإدريسي ، محاولة في مفهوم الروابط القانونية بين الدولة المغربية والأقاليم الصحراوية قبل 1912 ، رسالة ، مرجع سابق ص 109
(20) نفس المرجع ، ص 111 .
(21) نفس المرجع و الصفحة .
(22) Abdellah LAROUI، L’algerie et le Sahara marocain، CASABLANCA، Serar، Juin، p28.
(23) محمد الفاسي وعبد الكبير الفاسي ، الصحراء المغربية الواقعة تحت الاستعمار الإسباني ، الرباط، مطبعة الأنباء وزارة الإعلام ، (بدون ذكر سنة النشر) ، ص 7.
(24) بخصوص الرحلات والتنقلات والزيارات التي كان يقوم بها سلاطين المغرب إلى إقليم الصحراء ، نؤكد أنه خيار مغربي ترسخ منذ بداية الدولة المغربية ، وذلك لتفقد شؤون الرعية والقيام بأعمال تنموية بالإضافة إلى تقوية الروابط بين العرش والشعب.
وهكذا قام المولى إسماعيل مثلا برحلة إلى الصحراء ، وتزوج من أسرة صحراوية ، ورحلت معه زوجته إلى العاصمة مكناس آنذاك ، وأصبح الصحراويون مرتبطين برباط المصاهرة مع السلطان ، راجع :
-محمد المختار السوسي ، ايليغ قديما وحديثا ، الرباط، المطبعة الملكية، 1966،ص228.
-باهي محمد احمد، ً الكفاح الوطني في الصحراء المغربية ضد قوات الاحتلال والغزو ً ، دعوة الحق، العدد الأول، السنة السابعة عشرة، ماي 1975 ، ص160.
(25) أحمد السالمي الادريسي ، محاولة في مفهوم الروابط القانونية..... ، مرجع سابق ، ص117.
(26) أحمد السالمي الادريسي ، محاولة في مفهوم الروابط القانونية... مرجع سابق ، ص133.

(27) علال الأزهر ، الصحراء المغربية: الوحدة والتجزئة في المغرب العربي ، مرجع سابق ، ص 96.
(28) محمد الشيخ الطال أخيار ماء العينين ، "صفات من دفاع المغاربة عن السيادة والوحدة الترابية ما بين 1900 و1913: نماذج من الصحراء المغربية" ، وارد في: المقاومة المغربية ضد الاستعمار ، 1955: الجذور والجليات –أعمال ندوة- ، أكادير منشورات كلية الآداب والعلوم الإنسانية 1997 ، ص 132.
(29) إدريس الناقوري ، "اسهام القبائل الصحراوية في مقاومة المستعمر الإسباني والفرنسي وفي تحرير الأقاليم الجنوبية" ، وارد في: المقاومة المغربية ضد الاستعمار ، المرجع السابق ، ص 391.
(30) Edouard MOHA، Les relations Hispano Marocaines، OP. cit. p 84.
(31) نور الدين بلحداد ، "دفاع المخزن المغربي عن وحدته الترابية وعن وحدته الترابية وعن حقوقه المشروعة في الأقاليم الجنوبية" ، مجلة المناهل ، العدد 49 السنة العشرون ، نونبر 1995 ، ص 107.
وانظر أيضا: إبراهيم حركات ، المغرب عبر التاريخ ، الجزء الثالث ، الدار البيضاء ، دار النشر الحديثة ، 1985 ، الطبعة الأولى ، ص ص 308-316.
وللتوسع أكثر حول موضوع جذور المقاومة في الصحراء وعلاقة سلاطين الدولة المغربية بهذه المقاومة ، راجع دراسة: حسن اوريد ، "جذور النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية" جريدة الصحيفة ، العدد 11 ، 20-26 نونبر 1998.
(32) "المقاومة المسلحة بالجنوب المغربي: 1912-1917 ، ثورة أحمد الهيبة وقبائل الصحراء وسوس نموذجا" ، بدون مؤلف ، مجلة المقاومة وجيش التحرير ، العدد 37 ، 1994 ، ص 29.
) 33( Concernant la personne et l’œuvre de Ma EL Aïnïan، voir :
- Mohamed BOUGHDADI، Le passé et le présent marocains du Sahara، op. cit، pp 189-19
- Robert Rézette، le Sahara occidental et le frontières marocainses، Paris، Nouvelle éditions Latines، 1975، pp 70-77.
وللاطلاع أكثر على دور الشيخ ماء العينين في مواجهة المحاولات الأوروبية لاستعمار الصحراء ، راجع:
*شبيهنا ماء العينين ، الشيخ ماء العينين وجهاده العلمي والوطني ، الرباط ، مطبوعات الجمعية المغربية للتضامن الإسلامي ، 1995.
(34) عرض الباحث محمد ابن عزوز حكيم في الجزء الأول من كتابه: السيادة المغربية في الأقاليم الصحراوية من خلال الوثائق المخزنية ، (مرجع سابق) ، أكثر من 360 وثيقة أغلبها عبارة عن رسائل من السلاطين المغاربة إلى نوابهم وخلفائهم بمنطقة الصحراء المغربية.
(35) شبيهنا ماء العينين ، الشيخ ماء العينين وجهاده العلمي والوطني ، مرجع سابق الذكر ، ص 133.
(36) أنظر السعيد بوركبة ، أضواء على عمق الروابط بين قبائل الصحراء المغربية وملوك الدولة العلوية ً مجلة دعوة الحق، العدد 341، السنة الأربعون ، مارس 1999 ، ص 97-98 .
(37) نفس المرجع.
(38) مجلة الفنون، عدد خاص عن المسيرة الخضراء، مرجع سابق، ص 121.
Voir aussi : Mohamed BENNOUNA، « l’affaire du Sahara occidental devant la cour internationale de justice »، R.J.P.E.M. NUMERO 1 DECEMBRE 1976، P 102.
(39) راجع شبيهنا ماء العينين ، الشيخ ماء العينين وجهاده العلمي والوطني، مرجع سابق، ص 42.
Voir extraits du traité du 1 er mars 1799 au : Rachid LAZRAK، op.cit، p 391.
(40) أنظر احمد السالمي الإدريسي "الأقاليم الصحراوية في الاتفاقيات الدولية المغربية ما قبل الحماية"، مجلة أبحاث، العدد الثامن، السنة الثانية خريف 1985، ص23.
(41) المرجع السابق ، ص 24.
(42) أنظر محمد رضوان ، منازعات الحدود في العالم العربي : مقاربة سوسيو تاريخية وقانونية لمسألة الحدود العربية ، الدار البيضاء ، أفريقيا الشرق، 1999 ، ص51 . وأنظر أيضا ، عبد العزيز خلوق التمسماني، مقالات ووثائق حول تاريخ المغرب المعاصر، طنجة، منشورات سليكي إخوان، 1997 الطبعة الأولى ، ص11.
وأيضا محمد ابن عزوز حكيم ، السيادة المغربية في الأقاليم الصحراوية من خلال الوثائق المخزنية، م.س. ص13
وللإطلاع على تفاصيل اتفاقية 1860 ، راجع جرمان عياش، دراسات في تاريخ المغرب،الرباط، الشركة المغربية للناشرين المتحدين، 1986، ص ص 311-320.
(43) مجلة الفنون، عدد خاص. مرجع سابق، ص 121.
(44) أنظر فؤاد أخريف، قضية الصحراء ما بين التاريخ والقانون والسياسة، الرباط، مطبعة المعارف، 1988 ، ص27.
(45) احمد السالمي الادريسي ، " الأقاليم الصحراوية في الاتفاقيات الدولية المغربية قبل الحماية "، مرجع سابق ، ص 25.
(46) انظر علي الشامي ، الصحراء الغربية عقدة التجزئة في المغرب العربي، مرجع سابق ص46
Voir aussi : « Fondements histroriques et juridiques de la marocanité du Sahara »، site Internet : www.mincom.gov.ma/french
(47) محمد ابن عزوز حكيم، السيادة المغربية في الأقاليم الصحراوية من خلال الوثائق المخزنية ، الجزء الأول، مرجع سابق، ص16.
(48) انظر ، "الدبلوماسية المغربية في عشر سنوات : من مارس 56 إلى مارس 66"، بدون ذكر اسم المؤلف ، الرباط ، مطبعة الأنباء ،1966 ، ص30
(49) ويتعلق الأمر بالأستاد محمد برادة راجع احمد مهابة ، "مشكلة الصحراء الغربية بين الاستثناء والحل التفاوضي"، مرجع سابق ، ص208.
(50) للإطلاع على تفاصيل اتفاقية 5 غشت 1890 انظر ، محمد برادة، اتفاق سري يؤكد مغربية الصحراء الغربية"، عرض غير منشور القي من طرف الباحث على هامش الملتقى الوطني الأول حول : "ثقافة الصحراء المغربية : المكونات والخصائص"، كلية الآداب والعلوم الإنسانية بن امسيك الدار البيضاء، شعبة اللغة العربية وآدابها، 12-13-14 أبريل 2000.
(51) أنظر عبد الرحمان شحشي، " ممثلو المخزن بالبوادي المغربية"، جريدة الاتحاد الاشتراكي، العدد 6289 ، 28 أكتوبر 2000.
(52) أنظر محمد احمد باهي، الليث سيدي احمد الركيبي، مرجع سابق ، ص 23-24.
(53) الحسن الثاني ملك المغرب ، التحدي ، مرجع سابق، ص324.
(54) انظر محمد تاج الدين الحسيني، وسائل حفظ السلام في العلاقات الدولية المعاصرة ودورها في تسوية نزاع " الصحراء الغربية" ، مرجع سابق الذكر ، ص126.
(55) انظر محمد الغربي، الساقية الحمراء ووادي الذهب، الجزء الأول، الدار البيضاء، دار الكتاب ، (بدون ذكر تاريخ النشر) ، ص171 .
(56) المرجع السابق، ص172 .
(57) لم يكن العاهل مولاي سليمان مطمئنا على الأوضاع بالصحراء بسبب جور بعض الولاة وانعدام المقدرة لدى معظمهم، وسياسة القهر الضرائبي التي مارسها المسؤولون المركزيون، وهكذا فإن القائد الحكماوي الذي أوفد لتحصيل الجباية سنة 1796 م بتافيلالت، استخلص بالشدة مائة وثلاثين قنطار فضة و 50 ذهبا.
(58) راجع إبراهيم حركات، المغرب عبر التاريخ ، الجزء الثالث ، الدار البيضاء ، دار الرشاد الحديثة ، 1985 ، الطبعة الأولى ، ص146.
(59) راجع محمد الغربي ، الساقية الحمراء ووادي الذهب ، مرجع سابق الذكر ، ص175.
(60) للاطلاع على لائحة تضم أغلب الولاة والقواد الذين زاولوا مهامهم بالصحراء المغربية. راجع محمد ابن عزوز حكيم ، السيادة المغربية في الأقاليم الصحراوية من خلال الوثائق المخزنية، مرجع سابق ، ص ص 26-50.
(61) راجع عبد الله العروي : " الجذور الاجتماعية الوطنية المغربية"، وارد في : مدخل إلى تاريخ المغرب الحديث من عصر الحسن الأول قدس الله روحه إلى عصر جلالة الملك الحسن الثاني نصره الله، أشرف على إعداده عبد الحق المريني ،الرباط ، مركز الدراسات والبحوث العلوية ، وزارة الشؤون الثقافية ، 1996 ص12 .
(62) راجع مصطفى قصير العامري، الشورى والبيعة ودورهما في انعقاد الإمامة الكبرى ، بيروت، المركز الإسلامي للدراسات ، 1996 ، الطبعة الأولى، ص104.
(63) انظر ابن خلدون ، المقدمة ، بيروت ، دار القلم، 1984 ، الطبعة الخامسة ص209.
(64) أنظر محمد الإدريسي العلمي ، "القانون الوضعي واسترجاع الصحراء"، المجلة المغربية للقانون والسياسة والاقتصاد، العدد 3 ، دجنبر 1977 ، ص 98 .
(65) الدكتور عبد الحميد سحبان ، " البيعة .. المؤسسة العريقة .. " جريدة الصحراء المغربية، العدد 3578 ، 6 نونبر 1998 .
(66) حمداتي شبيهنا ماء العينين ، "كيف حافظت البيعة على بقاء الملك في الدوحة العلوية، وأثر ذلك على وحدة الدولة واسترجاع السيادة" ، أشغال الدورة الثانية لندوة البيعة والخلافة في الإسلام ، الجزء الثاني، العيون، منشورات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ،1994 ، ص36.
(67) أنظر الحديث الصحفي لجلالة الملك المغفور له الحسن الثاني لمجلة "جيو بوليتيك" الفرنسية والمنشور يوم 14 ماي 1997، وارد في : خطب وندوات صاحب الجلالة الملك الحسن الثاني، مارس 1997 – مارس 1998، الرباط ، نشر وزارة الاتصال ، 1998، ص105.
(68) الحسن الثاني، ذاكرة ملك ، (بدون ذكر مكان النشر) ، الشركة السعودية للأبحاث والنشر، 1993، الطبعة الثانية، ص55.
(69) راجع محمد العربي الخطابي، "مفهوم البيعة والسيادة الترابية"، مجلة الفنون ، عدد خاص عن المسيرة الخضراء ،1976 ، ص127.
(70) أنظر عبد الحميد سحبان، "البيعة ..المؤسسة العريقة..." مرجع سابق الذكر.
(71) أنظر الدكتور سعيد بوركبة، " أضواء على مدى عمق الروابط بين قبائل الصحراء المغربية وملوك الدولة العلوية : ارتباط ثابت بالبيعة والولاء التاريخي الوطيد"، جريدة الصحراء المغربية، العدد 3931 ،25 أكتوبر 1999
(72) هذه البيعة هي تجديد لبيعة سابقة محررة من طرف السيد إبراهيم الليلي قاضي عيون الساقية الحمراء باسم سكان الصحراء المغربية في نونبر 1974 . انظر نصها الكامل في انبعاث أمة، الجزء التاسع عشر ،1974 ، مرجع سابق ، ص 274 .
(73) انظر الحسين بو زينب ، البيعة و ارتباط الصحراء بالمغرب ، مجلة المناهل ، العدد 49 ، مرجع سابق ، ص 45 .
(74) انظر عبد القادر الإدريسي ، ... و دخل الحسن العيون ، الرباط ، مطبعة الرسالة ، 1985، ص 289 .
(75) انظر في هذا الصدد، الشيخ ماء العينين لارباس، " وفاء علماء الصحراء لبيعة الملوك العلويين "، أشغال الدورة الثانية لندوة البيعة والخلافة في الإسلام، الجزء الأول، العيون، منشورات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية،1994.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saken.ahlamontada.com
 
هوامش الدراسة: مغربية الصحراء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
sakennet.com :: الصحراء مغربية-
انتقل الى: